النظام المقدس.. النظام المسدس د. نبيل ياسين



وأنا هنا أتحدث عن وقائع اعرفها ويعرفها الآخرون. وغالبا ما أقول لنفسي وأنا أتابع الخراب العراقي: دع الخراب يمضي إلى نهايته. لا حل آخر سوى أن ندفع بهذا الخراب لينتهي في اقصر وقت. ومنذ كتبت قصيدتي هذه قبل ثلاث وعشرين سنة حتى اليوم، يأخذ الخراب مداه بانتظار أن ينتهي ونحن نعمل بكلماتنا وحناجرنا وأيدينا على أن يختصر الزمن.ة
ة




دَعِ الورقَ الذابلَ يسقط

دَعِ الأنحلالْ

يتسربُ للزمنِ المتفسِّخِ

دعْ غبارَ الرصيف

يُغطّى بعشبٍ

ودعْ ورقاً ذابلاً في الخريف

يغطي ترابَ الحدائق

وَدعْ زمنَ الانحلال

يمدُّ مداه

دعْ غبارَ القرون

يتطاير

ودعْ صدأَ الزنكِ

يتساقط

دعْ عصا الطاعةِ اللامعة

تتكسّر

دع صورة الجدِّ تحت الغبار

ودعْ

خوفَ السلالاتِ

ملحَ الضلالاتِ

أرضة الصولجان

خشبَ العرشِ

دعْ كلَّ شئٍ يتهدم

لا تدع عقلَنا مُحْبَطاً

ومختنقاً

تحتَ ثقلِ النظامِ المقدس

النظامِ المسدس

تشرين الثاني

1989